مشكلة ابتزاز ايمو و ابتزاز لاين و بوتيم و معالجتها الفورية

ابتزاز ايمو
مشكلة ابتزاز ايمو وابتزاز لاين وبوتيم ومعالجتهم الفورية

ابتزاز ايمو، كيف تحذف الفيديو من جهاز المبتز الحاسوب أو الهاتف وتحل مشكلة ابتزاز ايمو نهائيا.

 

يعد ابتزاز ايمو وابتزاز لاين وبوتيم واحدًا من الطرق التي تستخدمها العصابات خاصة في دولة المغرب، وإقليم خريبكة، ومدينة واد زم.

 

التي تعد أشهر المدن في ارتكاب تلك الجرائم وأخطرها على الإطلاق لممارسة هذه الجريمة .

 

حيث صار منتشرًا بشكل كبير جدًا، وخاصة في دول الخليج، مثل السعودية، والإمارات، والكويت.

 

كذلك أصبح منتشرًا في دول أخرى مثل العراق ومصر وغيرها من الدول العربية.

 

إذ أصبحت وسيلة يستخدمها بعض المغاربة، للحصول على المال بشكل غير قانوني.

 

كذلك تعد من أسهل وأنجح الطرق على الإطلاق، إذ أنها تشكل وسيلة ضغط للضحية وتجبره على دفع الأموال للمبتزين.

 

في هذا المقال سنشرح أهم النقاط التي تخص الابتزاز عن طريق الايمو ولاين وبوتيم، وكيف نعالج تلك المشكلة، ونقضي عليها نهائيا.

 

ما هي أنواع الابتزاز عن طريق برنامج الايمو؟

 

إذا كنت تتسائل عن أنواع الابتزاز على برنامج ايمو فهو يحتوي على الكثير من الأنواع منها ابتزاز البنات،

 

ابتزاز الرجال، الابتزاز الجنسي، الابتزاز المالي و غيرهم من الأنواع الأخرى.

 

لذا فإن ما يهمنا معرفة هل هناك طريق مشابهة من هذا النوع من التهديد؟ والإجابة بكل تأكيد هي نعم.

 

ما هو ابتزاز لاين و كيف يحدث؟

 

إن الابتزاز على برنامج لاين هو نوع من أنواع الابتزاز الإلكتروني، الذي يحدث بطريقة تعمل على خداع الضحايا وإغرائهم ومن ثم

 

توريطهم في مقطع فيديو فاضح و التهديد بنشره أو دفع المال.

 

يعد هذا النوع مشابه جدا لابتزاز ايمو كونه يحدث من قبل نفس العصابات الإجرامية التي تحاول الإضرار

 

بالأشخاص و تعرض سمعتهم للخطر الشديد.

 

ما الفرق بين ابتزاز ايمو و ابتزاز لاين وبوتيم؟

 

إن كل تطبيق مختلف عن الآخر بكل تأكيد وكل منهم تمتلكه شركة معينة، لكن ابتزاز ايمو أكثر انتشارًا كونه

 

البرنامج الأشهر بينهم، لكن ما يجعل المسألة مرتبطة، أن الابتزاز يكون عن طريق هذه التطبيقات عن طريق نفس العصابات التي تمارس تهديد الابتزاز الإلكتروني من المغرب .

 

 

من الجهة المسئولة عن حذف الفيديو من جهاز المبتز في ابتزاز ايمو ولاين وبوتيم؟

 

العديد من الأسئلة تتقافز في أذهاننا عند الحديث عن الابتزاز عن طريق برامج المحادثات الصوتية، ومن أهمها ما يلي:

  • ما هي العصابات التي تمارس جريمة ابتزاز الإيمو؟
  • وكيف نتخلص من هذا الابتزاز؟
  • ومن هي الجهات المسئولة عن التعامل مع جريمة ابتزاز ايمو؟

 

 

وحيث أننا مختصين في الجرائم الإلكترونية، فسوف نوافيكم بالأجوبة عن هذه الأسئلة.

 

حينما نسمع هذا النوع من الابتزاز الألكتروني، فإن أصابع الاتهام تتجه الى العصابات المغربية، وخاصة تلك التي تحترف مثل هذا النوع من الجرائم.

 

إذ يمارس عدد كبير من المغاربة هذا النشاط بحجة الفقر، ويستغلون لحظات الضعف التي قد يتعرض لها بعض الشباب.

 

لذا يلتقط المبتز مشاهد فيديو فاضحة ومحرجة ويمارس عنصر التهديد على الانترنت، ويجبر الضحايا على الرضوخ، ودفع المال المطلوب.

 

وعرف عن المغاربة استخدامهم برامج إلكترونية ذكية، قادرة على خداع الطرف الآخر، وايقاعه بسهولة والتقاط بعض المشاهد الفاضحة.

 

وفي نفس الوقت تسجيل المقاطع بدقة ووضوح عالي، تمهيدا لاستخدامه في التهديد الإلكتروني.

 

لكل هذه الأسباب تعد المغرب من أكثر الدول التي تنشط فيها هذا النوع من العصابات، وذلك على الرغم من وجود تشديدات أمنية كبيرة.

 

ولكن هذا النوع من الجرائم مازالت ترتكب، ما زال المجرمون يمارسونها بأسلوب أكثر حدة من ذي قبل.

 

كيف نشأ ابتزاز ايمو من المغرب ؟

 

يحدث ابتزاز الايمو في المغرب من قبل عصابات تحترف الابتزاز الالكتروني وتستهدف الضحايا الأغنياء ذوي الأموال، ويصورونهم في مقاطع فيديو مخلة ويتم ابتزازهم إما يدفع مبالغ مالية او سوف يتم نشر تلك المقاطع عبر الانترنت او

 

الى جهات الاتصال، و بالتالي في الغالب يرضخ الضحية خوفًا من الفضيحة، ويحول الأموال الى عصابات الابتزاز الإلكتروني في المغرب دون إرادته.

 

معلومات عن برنامج الايمو او تطبيق ايمو

 

هو تطبيق يسمح بالاتصال الصوتي والمرئي عبر الويب الكام، وهو من أشهر البرامج الالكترونية في الوقت الحالي.

 

كما يعد برنامجًا رائعًا لأنه خفيف الحجم وسهل الاستخدام، ولذا ينصح بتحميله كثيرًا لعدم تأثيره على الجهات.

 

و يعد هذا البرنامج، وسيلة سهلة وبسيطة للاتصال بوضوح عالي، وأيضًا مناسب لكل الدول.

 

وذلك لأنه غير محظور في معظم الدول العربية، إلا دولة الإمارات التي تستخدم برامج خاصة مثل بوتيم botim.

 

ولذا لهذا التطبيق تحميل عالي من خلال المتجر الالكتروني، سواءًا كان متجر جوجل او متجر ابل.

 

وكذلك هو متاح لجميع الدول، و حجمه قليل وسهل وخفيف جدًا ولا يؤثر على قدرات الهاتف.

 

و يشار ان هذا التطبيق، صنف مؤخرا كواحد من وسائل التواصل الاجتماعي .

 

لأنه يتيح آليات التواصل المختلفة بالإضافة إلى غرف الدردشة المتاحة عليه، ويوفر التواصل للملايين من الأشخاص عليه.

 

وبالرغم من أن هذا البرنامج خفيف جدًا، إلا أنه يتمتع بحماية امنية عالية، وغير مخترق تمامًا.

 

ومن الصعب جدًا أن يستطيع أي شخص التسلل إلى جهات الاتصال الخاصة لمشترك آخر، أو كشف المعلومات المشتركة آخر دون إذن منه.

 

 

هل ابتزاز ايمو خطير؟

 

يعد التهديد و الابتزاز عن طريق تطبيق الايمو يحتوي خطير نوعًا ما بسبب التقاط مقاطع فيديو محرجة اذا تسربت

 

تؤدي إلى ضرر شديد للضحايا، ولذا لابد من اتخاذ إجراءات وقائية مثل تبليغ مواقع قانونية معتمدة لعلاج المشكلة

 

مثل موقعنا فستجدونا الأفضل في مكافحة تهديد الايمو على الانترنت.

 

اقرأ أيضًا: تعرف الآن هل ينفذ المبتز تهديده وهل ينشر الصور والفيديو فعلا؟

 

كيف يحدث ابتزاز الايمو؟

 

يستخدم المجرمين طرقًا ذكية، وحيلًا متميزة تسمح لهم باللعب في عقول الضحايا.

 

حيث يخدع الضحايا بأسلوب احترافي جدًا، و العنصر الأساسي هو الإغراء والمتعة الجنسية.

 

إذ قد ينتحل المجرم صفة فتاة جميلة عبر الانترنت، و يبدأ في إرسال طلبات صداقة عشوائية الى الكثير.

 

ويحدث هذا في كل من برامج التواصل الاجتماعي مثل تويتر أو إنستحرام أو فيسبوك أو غيرها من شبكات التواصل الاجتماعية الأخرى.

 

كما يمكن ارسال طلبات الصداقة من خلال برامج التعارف الأخرى، مثل صدفة أو مسياركم ، أو هوزهير أو غيرها من البرامج الأخرى.

 

وهكذا يجمع ذلك المجرم أكبر عدد من المضافين، وذلك تمهيدًا للجريمة بحقهم وخداعهم.

 

حيث يبدأ ذلك المجرم المنتحل لصفة فتاة، بإقناع الشباب بقضاء وقتًا ممتعًا عبر الكاميرا.

 

ويطلب تحميل برنامج الايمو.

 

فيسارع البعض لتحميل التطبيق والوقوع في الفخ المدبر.

 

و دون أدنى تفكير يبدأ الحديث في الانحدار الجنسي، ويبدأ المجرم بعد ذلك في تسجيل المقاطع المحرجة تلك عبر الكاميرا.

 

وبعد تسجيل ذلك الفيديو الفاضح، يبدأ في عملية الابتزاز الإلكتروني، وطلب فدية مالية.

 

 

كيف تحل مشكلة ابتزاز الايمو؟

 

عندما نتكلم عن ابتزاز ايمو وبوتيم وتفكر كيف يمكن حذف الفيديو من جهاز المبتز وحل مشكلة ابتزاز الايمو نهائيا.

 

فإذا أردت حلًا لمشاكل ابتزاز الايمو، فمن المفترض أن تتصرف بحكمة شديدة.

 

وهناك عدة أراء وحلول تساعد في القضاء على الجريمة و انهائها تمامًا.

 

في البداية عليك معرفة هل وصل المجرم إلى قائمة الأصدقاء الخاصة بك، وماهية المعلومات التي يعرفها عنك.

 

في حالة لم يصل إلى أي معلومات عنك، لا تتردد في حظر المجرم فورا، إذ يعد ذلك ابتزازًا سهلًا جدًا.

 

لكن اذا كنت شخصية مشهورة جدًا، مثل رجل سياسة، أو ممثل أو مطرب فمن المفترض في تلك الحالة التصرف بحكمة وتروي.

 

وفي حالة وصل إلى معلومات عنك، فمن المفترض مماطلة المجرم، والتواصل مع فريق المتابعة الفوري لدينا.

 

ويمكن حل المشكلة جذريًا، من خلال بعض الحلول القانونية، بالإضافة الى حلول تقنية يمتلكها فريقنا حصريًا.

 

لكنه احذرتمامًا من تحويل أية مبالغ مالية الى ذلك المجرم، لأنه سيطلب منك حتما مبالغ مالية أخرى.

 

لهذا افضل الحلول هي التواصل مع فريقنا القانوني، و اتباع التعليمات والارشادات دون زيادة أو نقصان.

 

إذ لدينا أفضل الحلول والإجراءات المقدمة من الفريق لدينا، والتي لا يمكن لأي جهة أخرى سواء حكومية أو شركات خاصة.

وذلك لأن موقعنا مرخص بشكل قانوني و دولي، و يمتلك أمهر خبراء الجرائم الالكترونية العالميين.

 

تجاهل فالمبتز جبان عبارات منتشرة و خاطئة

مشكلة ابتزاز ايمو
مشكلة ابتزاز ايمو وابتزاز لاين وبوتيم ومعالجتهم الفورية

ابتزاز ايمو من عصابات واد زم وكيف تحذف الفيديو من هاتف المبتز وتحل مشاكل ابتزاز الايمو حلًا جذريًا.

 

يعتقد البعض أن تجاهل المبتز هو الحل الأمثل كون المبتز جبان، وهي وجهة نظر صحيحة تمامًا.

 

إلا أن ذلك لا يكون في جميع الأحوال، فكثير من المجرمين أصبح محترفًا في التخفي.

 

لهذا قد يفكر ذلك المبتز في نشر المقطع، اذا لم تدفع له المبلغ المطلوب. وقد يتصرف بشراسة نوعًا ما.

 

ومع ذلك فدفع المال ليس الحل المناسب، وما هو إلا أداة لزيادة الطمع فإذا استجبت مرة، يزيد المجرم من طلب المال.

 

وفي بعض الحالات، يكون التجاهل هو الحل الأمثل للمشكلة، و خاصة إذا كان المبتز لا يملك أية معلومة عن الضحية.

 

على سبيل المثال، إذا كان المبتز لا يملك سوى الاسم ومقطع الفيديو، فذلك لا يشكل خطرًا أو تهديدًا حقيقيًا للضحية.

 

لذا فكثير من المجرمين، يحاولون الوصول إلى أكبر قدر ممكن من المعلومات عن الضحية، ومحاولة جمع أية بيانات صحيحة تسبب ضغطًا عليها.

 

ولهذا يجمع المجرم الحسابات الاجتماعية، أو أرقام الأصدقاء، أو أي معلومات من شأنها الضغط على الضحية.

 

لذلك يفترض تحليل الموضوع بدقة وتروي، والتعامل مع الموضوع بجدية كبيرة، و في نفس الوقت عدم إعطائه أكبر من حجمه.

 

فمعظم هذه المشكلات تكون سهلة الحل، وبالأخص إذا لجأت إلى فريقنا، فلا يوجد مواضيع صعبة على فريقنا إلا عدد من المواضيع النادرة والقليلة جدًا.

 

هل خصوصية برنامج ايمو IMO آمنة ؟

 

يعد برنامج ايمو امنًا جدًا ولا قلق من الخصوصية الخاصة به ومن السهل ضبط إعدادات الخصوصية من خلال التطبيق نفسه.

 

وبذلك لا يستطيع أحد الوصول أو معرفة جهات الاتصال الخاصة بك، كما يمكن لك اخفاء رقم الهاتف من خلال الإعدادات

 

لهذا تعد الخصوصية عالية جدًا ولا يوجد قلق في تلك المسألة نهائيا.

 

كيف تتعامل مع المبتز في ابتزاز الايمو ولاين وبوتيم

 

تعد طريقة التعامل مع ابتزاز ايمو ولاين وبوتيم، من أهم المسائل التي يبحث عنها كل ضحايا الابتزاز.

 

وخاصة أولئك الذين وقعوا في هذا الوحل المزعج، لأنه يتسبب في القلق والحالة النفسية السيئة للمتضرر.

 

نصائح عليك اتباعها إذا تعرضت للابتزاز عن طريق برنامج ايمو:

 

  • أغلق كل حساباتك في وسائل التواصل الاجتماعي الخاص بك، وذلك خوفًا من وصول المجرم الى قائمة الإتصال الأصدقاء.
  • تواصل مع المجرم بحذر، وحاول مماطلته قدر المستطاع.
  • لا تعطي المجرم الوعود بدفع مبالغ مالية.
  • في حالة ان المجرم نفذ تهديده يفترض حذف المقاطع.
  • أبلغ اليوتيوب أو تويتر أو فيسبوك أو انستجرام عن المقطع المنشور.
  • في حال نشر المقطع في موقع جنسي، تواصل معنا قادرين على حذف فيديو من موقع سواء مشهورًا أم لا.
  • في حالة أنك أرسلت المال للمبتز قبل قراءة هذا المقال، فاحتفظ بصورة إيصال الدفع للضرورة.
  • من خلال إيصال الدفع يمكننا تقديم شكوى على المجرم، وإحالته للجهات القضائية المختصة.
  • تواصل مع الجهات الحكومية المختصة، أو مكافحة الابتزاز في المغرب.

 

هل هناك مشاكل في برنامج الايمو؟

 

لا يوجد مشاكل أمنية أو تقنية في هذا البرنامج، لكنه يستخدم استخدامًا خاطئًا في ممارسة جرائم الابتزاز الالكتروني.

 

كما يستخدم في التعدي على حقوق وخصوصية الآخرين، عن طريق تسجيل مقاطع محرجة جدًا،

 

كي يستخدمها المبتز في ممارسة الضغوط على من سقطوا في تلك المسألة مقابل دفع الأموال.

 

هل ينفذ المبتز تهديده وينشر الفيديو و أين ؟ مشكلات ابتزاز ايمو

العديد من المبتزين و خصوصًا ابتزاز ايمو، يستخدمون خيار النشر بقصد التهديد و ليس بقصد الإضرار بالضحية.

 

لهذا قد ينشر جزء بسيط ومحدود جدًا دون أن تتجاوز المسألة مجرد ترويع الضحية وتخويفه ووضعه في حالة نفسية سيئة.

 

وإذا قمت بحظر المجرم، ستكتشف أن المجرم سينسحب من حياتك إلى الأبد ودون عودة قطعًا.

 

لهذا لا تصدق أغلب الشركات والمواقع التي تدعي أن لها قدرة خارقة، و انها تمتلك مهندسين وفريق كبير أو غير ذلك.

 

ولكن الموضوع بسيط جدا، ولا يحتاج الى التفكير أكثر من دقيقتين في الأمر، وقرارك الصحيح هو الحظر التام للمبتز.

 

و من خلال معرفتنا بأقوى وأقدم جهات مكافحة الابتزاز، باستطاعتنا التأكيد أن تلك المشكلة بسيطة جدا.

 

ويسأل العديد هل ينشر المبتز الفيديو؟ وأين ينشر المبتز الفيديو؟ فتلك الأسئلة يطرحها الكثيرين.

 

و كما قلنا الأغلب فقط لإخافة الضحية، وليس للإضرار به لهذا لا تقلق من تهديدات المجرم ولا تصدقها.

 

لهذا حتى لو انتشر الفيديو ومر يوم أو يومين فإذا بحثت في محركات البحث فلن تجد أية محتوى يخصك إطلاقًا.

 

ابتزاز ايمو وحذف الفيديو من جهاز المبتز وكيف تحل مشكلة ابتزاز الايمو نهائيًا

 

معلومة هامة جدا من منصتنا حول ابتزاز الايمو والطرق المتبعة لحذف الفيديو من جهات المبتز.

 

ومع هذا بصفتنا من أفضل مواقع الشرق الأوسط، نتعامل مع أكبر شركات تقنية المعلومات.

 

كذلك نتواصل مع أكثر الخبراء المحترفين في عالم مكافحة الجريمة الإلكترونية في سويسرا و الهند.

 

و يمكننا محاولة وضع حل تقني جذري، يمكن أن ينهي هذا الفيديو قطعيًا، ودون أي تهديد.

 

لهذا تواصل معنا فور حدوث هذا، وسوف نساعدك قدر استطاعتنا.

 

ما هي عقوبة ابتزاز الايمو؟

 

عقوبة ابتزاز الايمو تختلف باختلاف الدولة التي حدث فيها الابتزاز، لكن أغلب الدول تفرض عقوبة السجن أو غرامة مالية أو بكلتا العقوبتين معا،

 

كذلك قد تفرض مبالغ مالية لا تزيد عن 200 ألف دولار والسجن مدة تتراوح بين سنة الى 5 سنوات.

 

 

في النهاية، برنامج الايمو شأنه شأن العديد من برامج التواصل والذي يستخدم للابتزاز، لذا احذر في أثناء تعاملك معه، ولا تضيف إلا من تعرفه، وتجاهل الدعوات غير المعروفة الجهة، كذلك لا تنجرف وراء اللاأخلاقية واحفظ نفسك.

 

تعليق واحد

أضف تعليقا ←

  1. :التنبيهات هل تعرضت ل الابتزاز الإلكتروني من المغرب

اترك تعليقاً